روابط مفيدة : التسجيل | طلب كلمة المرور | تفعيل العضوية | طلب كود تفعيل العضوية | إتصل بنا   



قبيلة السهول مساحة اعلانية مساحة اعلانية مساحة اعلانية مساحة اعلانية

الإهداءات


العودة   السهول ,, مجالس قبيلة السهول > المجالس الخاصه > مجلس الرياضة والرياضيون
 


أتلتيكو يلتحق بالبرسا في الصدارة ،، ورونالدو يذبح ليفانتي بهدف قاتل والبارسا يتنصر برباعية جديدة

قسم يهتم بكل ما يتعلق بالرياضة المحلية و العربية والعالمية و أخبار الرياضة و نتائج مباريات كرة القدم وتحليل القنوات الرياضية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-06-2013, 04:13 PM   #1
|هاجوس 
.M.S.T.F.E.


الصورة الرمزية هاجوس
هاجوس غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2246
 تاريخ التسجيل :  Dec 2005
 أخر زيارة : 12-14-2017 (01:47 PM)
 المشاركات : 14,952 [ + ]
 التقييم :  15965
لوني المفضل : Blue
أتلتيكو يلتحق بالبرسا في الصدارة ،، ورونالدو يذبح ليفانتي بهدف قاتل والبارسا يتنصر برباعية جديدة






حقق أتلتيكو مدريد فوزًا ثمينًا على حساب سيلتا فيجو بهدفين لهدف في المباراة التي أجريت على ملعب فيثني كالديرون لحساب الجولة الثامنة من الدوري الاسباني ليواصل الفريق المدريدي تشارك الصدارة مع برشلونة برصيد كامل من النقاط وصل إلى 24 نقطة.


ويمر أتلتيكو مدريد بأفضل فتراته على الإطلاق بعد أن تمكن خلال الجولة الماضية من التفوق على غريمه التقليدي ريال مدريد، فيما دخل السيلتا برغبة كبيرة لخلق المفاجأة والخروج بشيء مفيد من المباراة قد يفيده في معركة البقاء التي قد يخوضها نهاية الموسم.

بداية المباراة جاءت شهد تفوقًا كبير لفريق دييجو سيميوني والذي كاد يفتتح التسجيل منذ الدقيقة العاشرة عن طريق دافيد فيا الذي انفرد بيويل بفضل تمريرة دييجو كوشتا وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس الشاب الذي تألق بشكل كبير في مباراة اليوم. وتواصلت المباراة بالتعادل السلبي حتى منح الحكم ركلة جزاء للوس كولتشونيروس في الدقيقة 25 بعد عرقلة فيليبي لويس داخل المنطقة المحرمة، فتكلف دييجو كوشتا بتنفيذها، إلا أنه عجز عن تحويلها إلى الشباك بعد أن تمكن حارس مرمى السيلتا من صدها بنجاح.

وتوالت الفرص لصالح أصحاب الأرض حتى تمكن دييجو كوشتا من افتتاح التسجيل في الدقيقة 42 حيث استغل عرضية من فيليبي لويس ليودع الكرة في المرمى في كرة مشتركة بينه وبين جودين خلقت جدلًا كبيرًا حول هوية المسجل كون اللاعبين معًا لمسا الكرة لحظة تخطيها خط المرمى، إلا أن الهدف احتسب في النهاية لذو الأصول البرازيلية. فيا عاد ليهدر فرصة واضحة في الدقيقة 44 حينما فشل في التفوق على يويل.

الشوط الثاني كان أكثر إثارة بعد صحوة السيلتا هجوميًا، إلا أن أصحاب الأرض استمروا في فرض سيطرتهم وتحصلوا على فرصة سهلة جدًا لمضاعفة الغلة في الدقيقة 56، حيث وضع كوشتا زميله فيا وجهًا إلى وجه أمام المرمى ومن دون رقابة، إلا أن لاعب البرسا أبى إلا أن يضيع الكرة مسددًا إياها بجانب القائم الأيسر لمرمى يويل.

كوشتا تكفل بنفسه بمضاعفة تقدم فريقه في الدقيقة 62 حيث تفوق بفضل قوته البدنية على المدافع كوستاس، ثم سدد كرة أرضية قوية جدًا لم يجد أمامها يويل حيله لتصبح النتيجة هدفين نظيفين لصالح الأتلتي. رد الزوار جاء في الدقيقة 71 عن طريق نوليتو الذي تلاعب بجودين يسارًا ثم تفوق على كورتوا بكرة ساقطة رائعة سكنت الشباك مشعلة فتيل التنافسية من جديد.

اللوس كولتشونيروس بقيادة المتألق جدًا دييجو كوشتا حاولوا تسجيل هدف الاطمئنان، فيما كان فريق لويس إنريكي قريبًا جدًا من تعديل الكفة عن طريق رافينيا الذي قام بكل شيء من أجل التسجيل سوى اللمسة الأخيرة، لتتواصل المباراة التي آلت في النهاية لصالح الأتلتي بهدفين لهدف، فارتفع رصيده ل24 نقطة في المركز الثاني بفارق الأهداف عن برشلونة، فيما تجمد رصيد السيلتا في 6 نقاط بالمركز 16.





في مباراة مثيرة نجح ريال مدريد في تحقيق فوز ثمين على مضيفه ليفانتي بثلاثة أهداف مقابل هدفين وذلك في المباراة التي أقيمت مساء اليوم السبت على ملعب سيوداد دي فالنسيا وذلك لحساب منافسات الجولة الثامنة من الليجا الإسبانية.

بداية المباراة شهدت سيطرة واضحة لأصحاب الضيافة حيث خلقوا العديد من الفرص على مرمى الحارس الإسباني دييجو لوبيز ولكن دون خطورة حقيقية، حيث جاءت أبرز الهجمات عبر السنغالي دياوارا الذي أضاع فرصة سهلة في الدقيقة 10 حيث تصدى لها لوبيز.

استمرت محاولات الفريق المحلي في محاولة لإحراز أول أهداف اللقاء ولاستغلال حالة التراجع من جانب لاعبي الميرنجي حيث سدد تشيوميترا تسديدة قوية في الدقيقة 12 اعتلت مرمى لوبيز بقليل.

أول محاولة الحقيقية لأبناء الإيطالي كارلو أنشيلوتي كانت عبر صانع الألعاب الكرواتي لوكا مودريتش في الدقيقة 15 ولكن كرته اصطدت بأحد مدافعي ليفانتي، بعد ذلك حاول بن زيمة على مرمى نافاس ولكن الأخير أبعدها إلى ركلة ركنية والتي نفذها فرانشيسكو إيسكو حيث وصلت الكرة إلى رأس سيرخيو راموس ولكنه ذهبت سهلة إلى حارس المحليين.

حاول ليفانتي في أكثر من مناسبة حيث جاءت أخطر فرصه عبر روبين جارسيا والذي خادع لوبيز بكرة عرضية كاد حيث تصدى الأخير لها بصعوبة بالغة في الدقيقة 21، بعد ذلك تحولت السيطرة إلى رفاق البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي توغل من الجهة اليمنى ولكن مدافع ليفانتي روداس حيث نجح في إبعاد الخطورة عن مرمى فريقه.

بعد ذلك عاد "كريس" بمحاولة أخرى حيث نفذ ركلة حرة بعيدة بطريقة رائعة في الدقيقة 30 ولكن الحارس الفنزويلي أبعدها بصعوبة إلى ركلة ركنية، ليفانتي اكتفى ببعض المحاولات على مرمى لوبيز حيث جاءت أخطر فرصه في الدقيقة 33 عبر دياوارا الذي توغل في منطقة جزاء الضيوف وقام بتصويبة قوية تصدى لها حارس الملكي.

شهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول سيطرة واضحة من جانب الفريق الضيف الذي كثف من محاولاته على مرمى نافاس حيث قام ألفارو أربيولا بعرضية رائعة وصلت إلى رونالدو ولكن كرته اصطدت بمدافعي ليفانتي والذي اختتم بها أحداث الشوط الأول.

دخل أبناء المدرب خواكين كاباروس الشوط الثاني بقوة حيث صوب السنغالي دياوارا نحو مرمى لوبيز ولكن الأخير أبعدها بصعوبة إلى ركلة ركنية، بعد ذلك توج دياوارا أدائه الرائع بهدف جميل في الدقيقة 57 من هجمة مرتدة نفذت بطريقة مثالية نتج عنها أول أهداف المواجهة.

هدف دياوارا كان بمثابة الشرارة التي جعلت ريال مدريد يسيطر على كامل أجواء اللقاء من أجل إدارك التعادل في وقت مبكر وهو ما حدث حيث نجح قائد الملكي راموس من إدراك التعادل وتحديداً في الدقيقة 61 بهدف جميل من كرة ركنية نفذها أنخيل دي ماريا.

كثف مهاجمي الضيوف من محاولاتهم وكان أخطرها عبر تسديدة لرونالدو ولكن نافاس تألق وتصدى لها بشكل جميل، دي ماريا حاول أيضاً حيث توغل على يسار حارس ليفانتي ولكنه كرته وصلت سهلة إلى الأخير.


شهدت الدقيقة 70 فرصة مزدوجة لمهاجمي الميرنجي حيث جاءت الكرة الأولى عبر المتراجع كريم بن زيمة ولكن نافاس أبعدها لتصل إلى البديل موراتا والذي قام بعرضية رائعة وصلت إلى مارسيلو ولكنه أضاعها برعونة كبيرة.

راموس حاول لعله ينجح مرةً أخرى في التسجيل عبر ركنية أخرى ولكن نافاس واصل تألقه، نبيل الزهار توج أداء فريقه الرائع بهدف جميل حيث نجح في مخادعة لوبيز وخط دفاعه وأحرز الهدف الثاني لفريقه.

بعد ذلك عاد من جديد ريال مدريد في رحلة البحث عن نقاط المباراة ونجح في مراده حيث عاد موراتا للتسجيل في سيوداد دي فالنسيا في الدقيقة 90 بعد ذلك سجل رونالدو هدف الفوز الثمين في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع حيث أهدى نقاط الفوز لفريقه بعد كرة رائعة جاءت من الكرواتي مودريتش اختتم به أحداث المباراة.





حقق برشلونة فوزه الثامن على التوالي في الدوري الاسباني عندما اكتسح بلد الوليد بأربعة أهداف لهدف في المباراة التي أجريت لحساب الجولة الثامنة من الليجا على ملعب الكامب نو وعرفت تألقًا كبيرًا من البرازيلي نيمار الذي استغل غياب ميسي ليقود الفريق في الشق الهجومي.


البداية كانت توحي بأن المباراة ستكون اعتيادية، حيث احتكر برشلونة الكرة وحاول إيجاد منفذ لافتتاح التسجيل عن طريق ثلاثي المقدمة "تيو، ألكسيس ونيمار"، ووراءهم فابريجاس، إلا أن الضيوف انتفضوا بسرعة وتمكنوا من مباغتة بطل الليجا من ركلة ركنية في الدقيقة العاشرة نفذها الألماني باتريك إيبيرت وحولها خافي جويرا إلى الشباك بعد أن ارتقى فوق مدافعي الفريق الكتلوني ليتقدم بلد الوليد بهدف نظيف.

رد البلاوجرانا لم يتأخر كثيرًا، ففي الدقيقة الرابعة عشرة تمكن التشيلي ألكسيس سانشيز من تعديل الكفة من تسديدة رائعة جدًا من خارج منطقة الجزاء سكنت الزاوية المستحيلة لمرمى مارينيو وتعود الأمور إلى نصابها وسط راحة كبيرة من جماهير الكامب نو.

الفريق الكتلوني احتكر الكرة بعد ذلك في محاولة لتسجيل هدف التقدم إلا أن رجال إيجناسيو مارتنيز لم يكونوا صيدًا سهلًا أبدًا بالنسبة لنجوم البرسا رغم أن الفرصة كانت متاحة أمام تيو للتسجيل في الدقيقة 16 عندما مرر له نيمار كرة بينية رائعة في الرواق الأيسر، فتوغل في منطقة الجزاء وكان قاب قوسين أو أدنى من التسجيل لولا تدخل مدافع الزوار الذي ارتمى بفدائية ليصد تسديدة تيو الذي تأخر بدوره في استغلال الانفراد.

الزوار لم يضلوا مكتوفي الأيدي، بل حاولوا عن طريق المغربي زكرياء بركديش وعمر راموس اللذين ناورا في أكثر من مرة، وكانوا قريبين جدًا من التسجيل خاصة في الدقيقة 24 عندما سدد المغربي كرة خطيرة تحولت إلى كرة ركنية. نيمار حاول الرد في الدقيقة 27 عندما استغل تمريرة من سيسك ليسددها في اتجاه المرمى مجبرًا مارينيو على التدخل لتحويل الكرة إلى ركلة ركنية.

نسق اللقاء تراجع بشكل ملحوظ في آخر ربع ساعة، وهو ما خدم مصالح بلد الوليد الذي تمكن من إنهاء النصف الأول من المباراة متعادلًا رغم أن ألكسيس كان على مقربة من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 39 عندما سدد كرة من الجهة اليمنى للمرمى مرت محاذية بقليل للقائم الأيمن لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي هدف لمثله وهي نتيجة بعيدة عن إرضاء طموح الفريق الكتلوني وجمهوره.

لكن الموازين انقلبت تمامًا في الشوط الثاني، حيث عاد البلاوجرانا للإمتاع والإقناع، فاكستحوا ضيوفهم اللذين بدوا بلا حول ولا قوة أمام مهارة نيمار، سرعة تيو، نجاعة ألكسيس سانشيز وذكاء تشافي هيرنانديز...هؤلاء هم من هندسوا فوز البرسا، ففي الدقيقة 52 عن طريق تشافي هيرنانديز الذي أنهى هجمة بدأها المتألق جدًا نيمار والذي تلاعب بمدافعي بلد الوليد ثم مرر كرة للمنطلق تيو والذي أهداها بدوره إلى تشافي الذي وضعها في المرمى معطيًا التقدم لفريقه.

دقائق بعد ذلك، كاد تيو يضيف الهدف الثالث من تسديدة رائعة جدًا تفوقت على مارينيو إلا أنها ارتطمت بالعارضة حارمة تيو من مضاعفة تقدم فريقه الذي تكفل به التشيلي ألكسيس سانشيز في الدقيقة 64 عندما استغل عملية بدأها تشافي بتمريرة لنيمار الذي خدم سانشيز بتمريرة ممتازة انتهت في الشباك، لتُصبح النتيجة إلى تقدم أصحاب الدار بثلاثة أهداف لهدف.

ولم يأب ألكسيس إلا أن يرد الجميل لنيمار في الدقيقة 70، حيث انطلق بالكرة يمينًا ثم مررها لزميله البرازيلي المتألق اليوم والذي توج مجهوده الكبير بهدف جاء بتسديدة ذكية سكنت شباك مارينيو الذي استسلم للأمر الواقع، لتُصبح النتيجة إلى تقدم البارسا بأربعة أهداف لهدف.

نهاية المباراة عرفت تراجعًا في الأداء من الطرفين بعد التغييرات التي قام بها تاتا مارتينو وإيجانسيو مارتنيز، فانتهى اللقاء بفوز البارسا بأربعة أهداف لهدف فارتفع رصيده ل24 نقطة في المركز الأول فيما تجمد رصيد بلد الوليد في المركز 17 برصيد 6 نقاط.


 
 توقيع : هاجوس

/

twitter: @totti10messi

حيآكم


رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:09 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010

جميع مايكتب في مجالس قبيلة السهول من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها فقط ولايعبر بالضرورة عن رأي الإدارة

a.d - i.s.s.w

    قبيلة السهول